-  Avis d’appel à candidature pour le pourvoi du poste du chef du département des Etudes au sein de l’Agence Urbaine de Laàyoune  -  Avis d’appel à candidature pour le recrutement de 02 (deux) techniciens au sein de l'Agence Urbaine de Laâyoune  -  انعقاد الدورة الثانية عشرة للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للعيون يوم الأربعاء 17 ماي 2017 بقصر المؤتمرات بمدينة العيون  
 
     
     
         Recherche
            Infos Utiles | Evénément 

 Signature de la charte paysagère et Architecturale de Tarfaya

Dans le cadre des efforts déployés pour améliorer le cadre bâti dans les villes de la région de Laâyoune Sakia El-hamra et afin de développer et promouvoir une nouvelle approche des pratiques d’encadrement de la production architecturale et urbanistique dans ce territoire, à travers la mise en place d’un outil spécifique d’assistance à la maitrise d’ouvrage et suite à l’achèvement de l’étude de la charte architecturale, urbanistique et paysagère de la ville de Tarfaya, Une journée de vulgarisation et de sensibilisation au profil des architectes et des acteurs locaux, a été organisée par l’agence urbaine de Laâyoune, le 26 Avril 2017, au siège de la commune territoriale de Tarfaya.

Cette journée a porté sur la présentation de la charte, ses enjeux, ainsi que ses objectifs qui consistent en la mise en place d’éléments de référence pour une production architecturale et urbanistique harmonieuses. Parmi les points évoqués, l’on cite :
* L'intervention et le ravalement des façades le long des grands axes;
* La mise en valeur du tissu existant par le traitement de l'espace public et l'injection de l'élément végétal adapté;
* L'ordonnancement des boulevards et avenues;
* Les matériaux de construction et couleurs à utiliser;
* Les composantes de l'espace public urbain (Mobilier Urbain,...);
* Le traitement des différents éléments architectoniques;
* L'aménagement des espaces ouverts et naturels;
Ensuite, la rencontre a été couronnée par la signature de la charte par le Gouverneur de la Province de Tarfaya, le Président du Conseil Provincial de Tarfaya, le Président de la Commune Territoriale, l’Inspecteur Régional de l’Urbanisme et de l’Aménagement du Territoire, la Directrice de l’Agence Urbaine de Laâyoune et le Président du Conseil Régional de l’Ordre des Architectes du Sud.
Photos Charte Tarfaya
Charte Architecturale TarfayaTéléchargementTaille
- Présentation Charte Urbanistique Architecturale et Paysagère de la ville de TarfayaCliquez ici pour télécharger le document2120 ko

 انعقاد الدورة الثانية عشرة للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للعيون يوم الأربعاء 17 ماي 2017 بقصر المؤتمرات بمدينة العيون

طبقا للمقتضيات القانونية المنظمة للوكالات الحضرية، ترأس السيد نبيل بن عبد الله وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، وبحضور السادة والي جهة العيون الساقية الحمراء والسادة عمال صاحب الجلالة على أقاليم بوجدور وطرفاية، أشغال الدورة الثانية عشرة للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للعيون، وذلك يوم الأربعاء 17 ماي 2017 بقصر المؤتمرات بمدينة العيون.


وخلال هذا اللقاء، أكد السيد رئيس المجلس الإداري للوكالة الحضرية للعيون في معرض مداخلته على الأهمية البالغة التي يكتسيها قطاع التعمير بالجهة في ظل الحركية الكبيرة التي تعرفها كافة ربوع المملكة ومن خلال مواكبة المشاريع التي تدخل في إطار النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية الذي أعطى انطلاقته صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله خلال زيارته الأخيرة لمدينة العيون.


كما قامت السيدة توفة أندور، مديرة الوكالة الحضرية، بعرض حصيلة المؤسسة برسم سنة 2016، والتي انكبت على الاستمرار في تغطية كافة التجمعات الحضرية والقروية بوثائق التعمير، حيث وصل مجموعها عشرون وثيقة منها ثمانية وثائق مصادق عليها في حين لازالت اثني عشرة وثيقة في مراحل مختلفة من الدراسات أو المشاورات المحلية أو المصادقة. وتناهز نسبة التغطية بوثائق التعمير المصادق عليها 64 % (75% بالوسط الحضري و60 %بالنسبة للمراكز القروية).


أما فيما يخص الدراسات العامة والخاصة فقد قامت الوكالة الحضرية للعيون بتتبع وانجاز مجموعة من الدراسات برسم سنة 2016 ويتعلق الأمر بدراسة تأهيل شاطئ فم الواد ودراستي ميثاقي الهندسة المعمارية لمدينتي العيون وبوجدور ودراسة تصميم التهيئة القطاعي للتجارة والخدمات بالعيون ودراسة مخطط التنقلات الحضرية بمدينة العيون. كما قامت الوكالة بانجاز مخططين هيكليين لكل من التمديد الشرقي لمدينة المرسى والمدخل الشمالي لمدينة بوجدور بالإضافة إلى دراسات إعادة هيكلة الأحياء بمدن الجهة والتي شملت 12 حيا بمجموع الجهة.
أما في مجال التدبير الحضري، فقد عرفت سنة 2016 دراسة 934 مشروعا لطلبات رخص البناء والتجزيء وإحداث المجموعات السكنية وتقسيم العقارات، حصل منها 562 على الرأي الموافق، أي بمعدل 62 %.


فيما يخص المراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء، قامت الوكالة الحضرية خلال سنة 2016 بمعاينة 369 ورشا للبناء تم على إثرها الوقوف على 215 مخالفة حررت بشأنها محاضر معاينة تمت إحالتها على المصالح المعنية قصد القيام بالإجراءات القانونية اللازمة في هذا الميدان.


كما تولي الوكالة الحضرية اهتماما بالغا بالجانبين القانوني والعقاري فيما يخص كافة مناحي اشتغالها، ابتداء بتغطية المدن والمراكز بالصور الجوية وبالتصاميم الإرجاعية ومرورا بعملية دراسة وإبداء الرأي في ملفات المشاريع التي تحال عليها وانتهاء بالمشاركة في عمليات اختيار الأراضي.



فيما يخص تشجيع الاستثمار، قامت الوكالة الحضرية في إطار اللجنة الجهوية للاستثمار بدراسة 251 ملفا استثماريا ، كما شاركت بشكل نشيط وفعال في إطار اللجنة الجهوية لتحسين مناخ الأعمال، وكذا في مواكبة المشاريع الكبرى التي تدخل في إطار النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية للمملكة.

Album Photos
  IMAGES ET TITRE
MAI 2017
D L M M J V S
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31
5/25/2017
         SONDAGE
 
Etes vous satisfaits du nouveau site de l'AUL?
  Oui
  Non
 Archive

 

                         Agence Urbaine Laayoune © Copyright 2010 WidesoftGPP  
>